64ـ مع الحبيب المصطفى: وَإِنِّي أُرْبِئْتُهَا لَيْلَةَ وِتْرٍ  |  63ـ مع الحبيب المصطفى: أحيا الليل وأيقظ أهله  |  62ـ مع الحبيب المصطفى: بهذا أمرت  |  60ـ مع الحبيب المصطفى: إذا غضب أعرض وأشاح  |  61ـ مع الحبيب المصطفى: فأبى أن يستغفر لهم  |  41ـ آداب الصائم: الأدب الحادي عشر: آداب يوم العيد .  |  236ـ خطبة عيد الفطر 1432 هـ الجزاء من جنس العمل .  |  85- خطبة عيد الفطر1429هـ: علامات قبول العمل .  |  80 ـ كلمة شهر شوال1434هـ : جمع له خمس خصال محمودة .  |  68ــ كلمة شهر شوال1433هـ: انظر إلى الواقع بعينين .  |  56ـ كلمة شهر شوال 1432هـ: وصايا من شهر رمضان .  |  44ـ كلمة شهر شوال1431هـ: ليحذر الواصل من المخالفات الشرعية .  |  32ـ كلمة شهر شوال: أيها الصائم القائم لا يستخفنَّك أمرٌ تافِه .  |  20ـ كلمة شهر شوال1429هـ: آثار الذنوب .  |  8ـ كلمة شهر شوال: إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا .  |  
 
 
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  295298192

 
 
الصفحة الرئيسية
 

بسم الله الرحمن الرحيم

 هنيئاً لك يا من صمت وقمت

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فيَا أيُّها الإخوة الكِرام: من عَظِيمِ فَضْلِ اللهِ عزَّ وجلَّ على الأُمَّةِ, أن جَعَلَ لَهَا مَوَاسِمَ لِزِيَادَةِ القُرُبَاتِ, ولِرَفْعِ الدَّرَجَاتِ, ولِتَكفِيرِ السَّيِّئَاتِ, فِيهَا يُسَرُّ المُؤمِنُونَ بما قَدَّمُوهُ من خَيرَاتٍ, من جمَلَةِ هذهِ المَوَاسِمِ شَهرُ رَمَضَانَ المُبَارَكُ.

روى الشيخان عن أبي هُرَيرَةَ رَضِيَ اللهُ عنهُ, عن النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «لِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ يَفْرَحُهُمَا, إِذَا أَفْطَرَ فَرِحَ, وَإِذَا لَقِيَ رَبَّهُ فَرِحَ بِصَوْمِهِ».

هَنِيئَاً لَكَ يا من صُمتَ وقُمتَ, باللهِ عَلَيكَ ماذا خَسِرتَ؟

وجَبَرَ اللهُ مُصَابَكَ يا من أَفطَرتَ ونِمتَ, باللهِ عَلَيكَ ماذا رَبِحتَ؟

أَمَا احتَرَقَ قَلبُكَ يا أَيُّهَا المُعرِضُ عن اللهِ عزَّ وجلَّ في يَومِ العِيدِ, عِندَمَا رَأَيتَ إخوَانَكَ مُنصَرِفِينَ بَعدَ صَلاةِ العِيدِ, وقد أَكرَمَهُمُ اللهُ تعالى بِقَبْضِ الجَوَائِزِ؟

روى الطَّبَرَانِيُّ في الكَبِيرِ عن أَوْسٍ الأَنْصَارِيِّ رَضِيَ اللهُ عنهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «إِذَا كَانَ يَوْمُ الْفِطْرِ وَقَفَتِ الْمَلائِكَةُ عَلَى أَبْوَابِ الطُّرُقِ، فَنَادَوْا : اُغْدُوا يَا مَعْشَرَ الْمُسْلِمِينَ إِلَى رَبٍّ كَرِيمٍ يَمُنُّ بِالْخَيْرِ، ثُمَّ يُثِيبُ عَلَيْهِ الْجَزِيلَ، لَقَدْ أُمِرْتُمْ بِقِيَامِ اللَّيْلِ فَقُمْتُمْ، وَأُمِرْتُمْ بِصِيَامِ النَّهَارِ فَصُمْتُمْ، وَأَطَعْتُمْ رَبَّكُمْ، فَاقْبِضُوا جَوَائِزَكُمْ.

فَإِذَا صَلَّوْا، نَادَى مُنَادٍ: أَلا إِنَّ رَبَّكُمْ قَدْ غَفَرَ لَكُمْ، فَارْجِعُوا رَاشِدِينَ إِلَى رِحَالِكُمْ، فَهُوَ يَوْمُ الْجَائِزَةِ، وَيُسَمَّى ذَلِكَ الْيَوْمُ فِي السَّمَاءِ يَوْمَ الْجَائِزَةِ».

وأمَّا أنتَ يا من رَبِحتَ في هذا اليَومِ, حَافِظْ على طَاعَاتِكَ من الضَّيَاعِ, كما تحَافِظُ على ثِيَابِكَ من الدَّنَسِ والأَوسَاخِ, اِحذَرْ قُرَنَاءَ السُّوءِ, الذينَ أَضَاعُوا الصَّلَوَاتِ واتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ, فهؤلاءِ يُرِيدُونَ مِنكَ أن تَمِيلَ مَيلاً عَظِيمَاً, قال تعالى: ﴿واللهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيماً﴾.

أَسأَلُ اللهَ تعالى لَنَا الثَّبَاتَ حتَّى يَأتِيَنَا اليَقِينُ, وأَسأَلُ اللهَ تعالى أن يَحقِنَ دِمَاءَ المُسلِمِينَ, ويَجمَعَ شَملَهُم على الكِتَابِ والسُّنَّةِ. آمين.

  أخوكم أحمد النعسان

  يرجوكم دعوة صالحة

 

 
 
جديد الفتاوى
 
 
جديد الموقع
 
 
 
جديد الصوتيات
 
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT